عن وزارة الآثار

عَيَّن الدكتور كمال الجنزوري الدكتور محمد إبراهيم علي، أستاذ علوم الآثار بجامعة عين شمس، وزيرًا للدولة لشئون الآثار.

أعلن المشير محمد حسين طنطاوي في البيان رقم 282 لعام 2011، والصادر في ديسمبر 2011، عن تشكيل وزاري جديد يرأسه الدكتور كمال الجنزوري، الذي أعاد إنشاء وزارة الدولة لشئون الآثار، وقام بتعيين الدكتور محمد إبراهيم علي، أستاذ علوم الآثار بجامعة عين شمس، وزيرًا للدولة لشئون الآثار.

منذ الخامس والعشرين من يناير هذا العام، مرت إدارة الآثار بعدة مراحل؛ ففي بداية الثورة الشعبية كان المجلس الأعلى للآثار تابعًا لوزارة الثقافة. وفي فبراير، أنشِئَت وزارة الدولة لشئون الآثار وظلت قائمة لمدة أربعة أشهر حتى انحلت بسبب الاحتجاجات الشعبية، مما أدى إلى إعادة المجلس الأعلى للآثار، والذي أصبح تابعًا لمكتب وزير الخارجية مباشرة في هذه المرة. وأخيرًا، وفي ظل الحكومة الجديدة، أصبح المجلس الأعلى للآثار تابعًا لوزراة الآثار التي أنشئت من جديد مؤخرًا.